مصر.. معتقل بسبب “لايك”

في واقعة غريبة من نوعها، تعرض كرم زكريا، عضو حركة شباب 6 أبريل، للاعتقال من منزله بدون إذن نيابة، واتهامه بالدعوة إلى التظاهرات التي تمت يوم 5 ديسمبر، والإخلال بالأمن والسلم العام، عن طريق صفحة ثورية، واتضح من الأوراق أنه قام فقط بـ”الإعجاب” بالصفحة عن طريق عمل “لايك”.

وقالت محامية مؤسسة الهلالي للحريات، منى محروس: إن النيابة قررت حبسه لمدة أربعة أيام بقسم الشرابية على ذمة التحقيق، بعد أن تم عرضه على نيابة الأزبكية أمس الخميس.

ووفقا لما قاله سيد البنا، محامي حركة 6 أبريل، فإن الداخلية تابعت صفحة “الموجة الخضراء”، ووصلت إلى معلومات عن طريق الـip، تبين أنه من رقم تليفون معين، وعن طريق شركة المصرية للاتصالات، تمكنت الشرطة من معرفة اسم مالك التليفون، وهو شخص يُدعى محمود عزوز، فتم إلقاء القبض عليه.

وبالتحقيقات معه، أكد أنه ليس له علاقة بالسياسة، وأنه يمتلك شبكة وصلات للإنترنت، ويقدم الخدمة لنحو 117 شخصاً، من بينهم واحد معروف بنزوله أيام الثورة ونشاطه السياسي ويُدعى “كرم”، وإذا بقوة من الشرطة تلقي القبض على كرم من بيته، والقيام بتفتيش منزله بدون إذن من النيابة، إضافة إلى تحفظهم على جهاز اللابتوب الخاص به وتليفونه المحمول وتليفون شقيقه.

وبالدخول إلى حساب “كرم” على موقع “فيسبوك”، اكتشفوا أنه ليس “أدمن الصفحة” أي ليس مسؤولاً عن إنشاء الصفحة أو أحد مديريها، وتم إثبات هذا الأمر في الأوراق.

وأضاف “البنا” أن النيابة قررت إخلاء سبيل المتهم الأول، محمود عزوز، بكفالة مالية قدرها 20 ألف جنيه، بينما حصل كرم على استمرار حبس.

وتابع المحامي: وبالرغم من حصول ضباط الشرطة على إذن من النيابة بالقبض على المتهم الأول “عزوز”، إلا أنهم لم يحصلوا على إذن من النيابة للقبض على “كرم” وتفتيش منزله، وهو ما يعني بطلان الإجراءات.

وانتقد محامي الحركة ما حدث لكرم قائلاً: “الشرطة داهمت منزل ناشط بدون إذن نيابة، بدلاً من مراقبة صفحات داعش وأنصار بيت المقدس والصفحات الإرهابية”، مستنكراً أن يتسبب “لايك لصفحة” في الحبس!

وتقول مي الصباغ، خطيبة كرم: إنه يبلغ من العمر 28 عاماً، وهو خريج كلية التجارة بجامعة عين شمس، وليس له أي ميول إخوانية أو إسلامية، وكان عضوا بـ”تمرد” قبل 30-6، وقد وجهت له تهمة التحريض على النظام، بسبب “لايك” على صفحة الموجة الخضراء، والدعوة إلى التظاهر فى 5 ديسمبر، مع العلم أن التظاهرات كانت عفوية بعد قرار براءة مبارك.

وفي هذا الإطار أصدرت حركة شباب 6 أبريل بياناً ساخراً، تحذر فيه مستخدمي “فيسبوك” من “عمل لايك لأي صفحة أو بوست أو كومنت”، حيث أثبتت الأوضاع الأمنية الحالية أن اللايك قد يؤدي إلى اعتقالك فجرا من منزلك ومصادرة جهاز اللابتوب الخاص بك.

وناشدت الحركة كافة رواد موقع “فيسبوك” الالتزام بضبط النفس وعدم الانزلاق إلى هاوية اللجوء ﻷعمال غير محسوبة العواقب، والتي تعتبرها الحكومة تهورا شديدا. واختتموا بيانهم ساخرين: “اللايك مضر جدا بالأمن القومي، ويسبب الاعتقال”.

ودشن نشطاء هاشتاج “‫#‏معتقل_اللايك و‫#‏الحرية_لكرم_زكريا.

مقالات ذات صلة