(المهندسين) تحتفل بتخريج 40 مهندس ومهندسة من برنامج التأهيل بقصد التشغيل

راديو النجاح – أقامت نقابة المهندسين الأردنيين، الأربعاء حفلًا لتخريج الدفعة الأولى من البرنامج التأهيلي للمهندسين الكهربائيين، والذي أطلقته شعبة الهندسة الكهربائية في النقابة وعقد على مدار 78 أسبوعًا، في مركز تدريب المهندسين.

وحضر حفل التكريم نقيب المهندسين الأردنيين المهندس أحمد سمارة الزعبي، وعضو مجلس النقابة رئيس الشعبة الدكتور مالك العمايرة، وأمين عام النقابة المهندس علي ناصر، والرعاة والشركاء من الشركات المختلفة التي ساهمت في إنجاح البرنامج.

وقال نقيب المهندسين إن المرحلة الحالية تقوم على إعداد وبناء وتأهيل وتدريب الكوادر الهندسية المختلفة، وتطوير المهارات وبناء الشراكات المتنوعة مع المؤسسات والشركات المختلفة، بهدف الاستعداد إلى المرحلة المقبلة؛ مرحلة ما بعد التحديات وأزمة فيروس كورونا.

وأكد المهندس سمارة أن النقابة تبذل قصارى جهدها وتعمل كخلية نحل من أجل ايجاد فرص تدريب وتشغيل للمهندسين سواء في الاسواق الداخلية أم في الأسواق الخارجية، حيث وقعت اتفاقيات عديدة مع شركات مختلفة لتسويق المهندسين الأردنيين، إضافة إلى اتفاقيات مع دول خارجية كدولة جورجيا والبحث عن فرص عمل في ألمانيا أيضًا.

وفي ذات السياق، قال عضو مجلس النقابة رئيس شعبة الهندسة الكهربائية الدكتور مالك العمايرة، إن فكرة البرنامج التأهيلي جاءت نتيجة النقص الشديد في الكوادر المؤهلة في قطاعات مختلفة، الأمر الذي استوجب البحث عن اليات لتأهيل تلك الكوادر وصقل مهاراتها وتسليحها بالمزيد من العلم والمعرفة.

وأشار إلى ان الشباب الأردني بشكل عام والمهندسين على وجه الخصوص، قادرين على التكيف مع كافة الظروف المحيطة، إضافة إلى قدراتهم المتميزة للخوض بمجالات التكنولوجيا المختلفة وتسويق أنفسهم محليًا ومهنيًا ليستجيبوا للخبرات المتنوعة والمتسارعة.

ويهدف البرنامج التأهيلي الذي اطلقته الشعبة إلى تأهيل المهندسين وتدريبهم وفقا لاحتياجات السوق، تماشيًا مع التسارع التكنولوجي والمجالات المتسارعة في الهندسة وغيرها، وارتفاع نسب البطالة في صفوف المهندسين، حيث جاء برنامج تأهيل المهندسين بقصد التشغيل في شعبة الهندسة الكهربائية لتأهيل المهندسين في مجالات علم البرمجيات وتعلم الآلة وعلم الآلة وعلم البيانات وتخصص الاتصالات الذي يعقد بالشراكة مع جامعة الإسراء وشركة أمنية ومؤسسة دربه للسوق الالمانية بعد دراسة احتياجات ذلك السوق من مهارات علمية وشخصية ولغوية وما الى ذلك.

وفي ختام الحفل، تم تكريم الرعاة والمشاركين بدروع تقدير، كما تم توزيع الشهادات على 40 مهندسا ومهندسة ممن اجتازوا البرنامج.

مقالات ذات صلة

التعليقات