مرايا الاستشراق

التنويري

يؤكِّد الكاتب والباحث المغربي بنسالم حميش في كتابه “العرب والإسلام في مرايا الاستشراق” الصادر عن دار الشروق القاهرية، أنَّ العرب وحملة الثقافة الإسلاميَّة مدعوون إلى إعادة اكتشاف تراثهم، غير أنّهم لن يستحقّوا هذا التراث ويتملكّوه عبر الاكتفاء بالتحرّك داخله أو تحت إمرته وسيادته، بل بتطوير القدرة على إغنائه بالإضافات والحلقات الجديدة التي من شأن حركة تدافعها وتفاعلها أن تنشئ تراثاً جديدا ومكملا.

مادة الكتاب توزَّعت على خمسة فصول ناقشت القضايا الآتية: مرايا الاستشراق، مركبات ومحطّات، المستشرقون والعقد الاستعماري، في مرآة الاستشراق التقليدي، في مرآة الاستشراق المجدد، المثقفون العرب ومرايا الاستشراق.

وضمّ الكتاب ملحقين: الأول يضم ثلاث مقالات، الأولى عن سيرة ذاتية- لعلها الأولى من نوعها- للمستشرق جاك بيرك، والثانية: في السياق نفسه عن المستشرق أندريه ميكل، والثالثة عن روجيه غاردوي. أما الملحق الثاني فيشمل مجموعة من الحوارات تصب كلها في بعض القضايا المعرفة الاستشراقية، أجراها بنسالم حميش مع المستشرقين جاك بيرك وماكسيم وردنسون، والباحثين العرب هشام جعيط وحسن حنفي.

وبنسالم حميش مفكر، شغل منصب وزير الثقافة في الحكومة المغربية يحمل دكتوراه الدولة من جامعة باريس في الفلسفة، له أعمال بالعربية والفرنسية في البحث والإبداع. 

مقالات ذات صلة