المواقف العربية من تصريحات قرداحي

راديو النجاح – تصريحات وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي حول التدخل العسكري السعودية الذي تقوده في اليمن شكلت العديد من المواقف العربية نلخصها بالتالي: 

قامت كل من الكويت والبحرين باستدعاء سفرائها من بيروت كما طالبتا بمغادرة القائمين بأعمال السفارة اللبنانية بلادهم. 

 فيما استنكرت قطر هذه التصريحات مع بث استيائها الشديد لما يجري، ودعت الحكومة اللبنانية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لتهدئة البلدين. 

في حين اعتبر (حزب الله) اللبناني الدعوة لإقالة قرداحي بمثابة اعتداء سافر على لبنان كما اعتبر سعد الحريري وفؤاد السنيورة أن هذه التصريحات تشكل ضربة قاصمة لعلاقة لبنان بالدول العربية عامة، ودول الخليج خاصة ولا سيما مع السعودية كما طلب رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي من وزير الإعلام جورج قرداحي تقدير المصلحة الوطنية واتخاذ القرار المناسب لإعادة إصلاح علاقات لبنان العربية، كما عبر رئيس تيار المردة سليمان فرنجية عن دعمه لكل قرار يتخذه وزير الإعلام اللبناني. 

من جانب آخر ناشدت جامعة الدول العربية ممثلة بأمينها أحمد أبو الغيط دول الخليج لإعادة النظر في إجراءاتها لتفادي التأثيرات السلبية على الاقتصاد اللبناني.

برأيكم مستمعينا إلى متى ستستمر أزمة قرداحي؟!

التعليقات