جامعة العلوم التطبيقة تتوشح بالوردي

راديو النجاح – جامعة العلوم التطبيقة تتوشح بالوردي

يعد شهر تشرين الأول هو الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي  وشعاره الشريط الوردي، يعتبر هذا المرض الأكثر انتشارا بين النساء، إذ بلغت نسبة سرطان الثدي 39.8% من سرطانات الإناث في الأردن وذلك بحسب التقرير الأخير الصادر عن السجل الوطني للسرطان في وزارة الصحة مع العلم أن سرطان الثدي ليس مقتصرا فقط على النساء وإنما قد يصيب الرجال بنسبة 1%.

وتبعاً لذلك انطلقت حملة التوعية بسرطان الثدي للمرة الرابعة على التوالي كحملة عربية، تشارك فيها ٩دول عربية في حرم جامعة العلوم التطبيقية يوم الخميس الماضي الموافق ٣٠/تشرين الأول، وتضمنت الحملة عدة فعاليات منها عرض مسرحي توعوي من قبل الفنان الأردني حسين طبيشات (العم غافل)، وسكتش لمدارس الإتحاد، وتم عرض فيديو لنساء تحدوا هذا المرض ونجو منه. 

وقد أفاد الدكتور عدنان إسحاق مساعد الأمين العام للرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة  (أن الوزارة تمتلك العديد من البرامج للكشف المبكر عن سرطان الثدي وتهدف هذه البرامج إلى الوقاية من هذا المرض قبل حدوثه على أن لا يصل إلى مراحله المتقدمة ويصعب علاجه وتكون نتائجه وخيمة على الأسرة وعلى المجتمع بشكل عام حيث تصبح عندها نسبة الشفاء من هذا المرض 98 %، وهنالك وحدتان متنقلتان للوصول إلى المناطق النائية للنساء اللواتي لا يستطعن الحضور إلى المراكز الصحية التي تتوفر فيها خدمة الفحص الإشعاعي (الماموجرام). 

وصرحت الدكتورة ريم العجلوني مديرة البرنامج الأردني لسرطان الثدي في مركز الحسين للسرطان لراديو النجاح  (بأن العلم لم يكتشف سببًا مباشرًا للسرطان وهنالك عوامل خطيرة ترفع نسبة احتمالية الإصابة بالسرطان كالتقدم بالعمر، الحمل الأول بعد عمر الثلاثين! والتاريخ العائلي وبهذه المناسبة نذكر جميع النساء بأهمية الفحص المبكر وخصوصًا عند تجاوزها سن الأربعين، وأن تتوجه لفحوصات الماموجرام مرة كل عام.

وقد بين أحد طلبة الجامعة من كلية التمريض (بأن الهدف من هذه الحملة هي خدمة المجتمع المحلي وزيادة الوعي بهذا المرض وهنالك أطباء مختصين من مركز الحسين للسرطان ومستشفى ابن الهيثم سيقومون بإجراء فحص سريري للمشاركين ولطلبة الجامعة والعاملين فيها).

إن الكشف المبكر أولوية ملحة ومسؤولية اجتماعية وجماعية ومازلنا بانتظار تطوير الأبحاث الواعدة التي ستقدم علاجات نهائية لسرطان الثدي من خلال التركيز على كل وسائل الوقاية عبر الحياة الصحية وإجراء فحوصات الكشف المبكر. 

إعداد دنيا بدر، شروق النسور، شادي السعدي.